30‏/06‏/2012

يوماً ما ..



أكثرهُم يشكّ في رسائلي الموجةِ إليك
بل ويقولون بأن رسائلي جميعها لشخص واحد معروف

وأنا أقولُ لهم نعم ..!

إنها لك ..
وإنني لا أعرفُك

فقط أعلمُ بأنّك ستكونُ هُنا يوماً ما

وستقرأُ ما خطّت يداي
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

28‏/06‏/2012

بلا اختلاف ..!


كـجميعهم أنتْ

بلا قلبٍ وبلا ضمير

متحجرٌ أنانيّ

كـجميعهم

 ذَهبتَ مع الرّيح ولم تعُدْ ..!
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

بلا شيء ..


تُرى ماذا ستحملُ لي في جعبتك عندَ قدومك ؟!

تعالَ بلا شيء

بعضاً من أنفاسك تكفيني

وقليلاً من السعادة أيضاً

وابتسامةً من شأنها احتوائي إلى الأبد
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

27‏/06‏/2012

وكأنّك ملكي .."!


تماماً قد كنتَ كما أتمناكَ

رأيتُك في حلم .،

كنتَ إلى جانبي بل وأقرب

حمَيتني بكل ما اوتيتَ من قوة

وكأنني ملككْ ..

كانَ القلبُ يخفقُ بحبّ لم أرى له مثيلاً

وكأنّك ملكي ..!

علّه يكونُ حقيقةً يوماً ما 

،،
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

26‏/06‏/2012

مِن قلبي .،





رباه إن لي أُختاً في الله أحبّها من قلبي

تحتاجُ إليكَ اليوم

فكُن معها ويسّر أُمورها وارزقها الخير حيثما كان

وابعثْ سروراً يعانقُ قلبها وراحةً تسري في كيانها

اللَّهُمَّ إنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ , وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ , وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ فَإِنَّكَ تَقْدِرُ 

وَلا أَقْدِرُ , وَتَعْلَمُ وَلا أَعْلَمُ , وَأَنْتَ عَلامُ الْغُيُوبِ , اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ ، 

خَيْرٌ لِها فِي دِينِها وَمَعَاشِها وَعَاقِبَةِ أَمْرِها  فَاقْدُرْهُ لها وَيَسِّرْهُ لِها ثُمَّ بَارِكْ لِها فِيهِ , 

اللَّهُمَّ وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ شَرٌّ لِها فِي دِينِها وَمَعَاشِها وَعَاقِبَةِ أَمْرِها  فَاصْرِفْهُ 

عَنِّها وَاصْرِفْها عَنْهُ وَاقْدُرْ لِها الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ ارْضِها بِهِ .

آمين
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

كـ !


شعورٌ وخفقاتٌ لا أعلمُ لها تفسيراً تتسلل إلى نفسي

تلكَ الخفقاتُ أحياناً تكونُ مُؤلمة

ولنتخلصَ من بعضها تراودنا بعض الأفكار المجنونة

كـ الجلوس بجانب المدفأة في عزّ الصيف ..!

أو كـ الاستحمام بالماء البارد في عزّ الشتاء ..!


إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

25‏/06‏/2012

[ مشهدْ 32 ]



صعدتْ إلى السيارة وأنفاسها حرّى ، تعلمُ جيّداً أنّ مكانَ توجهها اليوم قريباً جداً من مكانه

بعضُ القلوب لها قدرةٌ مُثلى في السيطرة على جميع الأمور ، وكان هوَ وقلبه كذلك

استطاعَ أن يشغلَ تفكيرها ويحتلَ مساحةً شاسعةً من قلبها ..

كانت السيارة تسيرُ ببطئ مُتناهي وكأنها تعلمُ أن المكان خطيرٌ للغاية !

الوقت يمرّ وتستمرُّ بالاقتراب شيئاً فشيئاً ، عيناها بدأت عملية بحث مُضنية ، تنظرُ هُنا وهناك علّها تراه

قلبُها في حالة هستيرية من النبضِ الجنوني ، الأنفاسُ تتلاشى

 الجسد بارد ، الأعصاب لم تعُد تحتمل ..!

وهوَ لم يظهر بعد ..

في تلكَ اللحظة تحديداً ، كانت تشعرُ بنبضِ قلبه ، وسرعة أنفاسه

وكأنها إلى جانبه أو كأنها تراه

أمسكتْ مقبضَ الباب بقوة ونطقت

يا لي من غبيّة

تباً لك أيها المتلبّد

!!
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

[ مشهدْ 31 ]


حاولتْ الاستماع لبعض الموسيقى الهادئة ، علّها تهدأُ قليلاً

اقتربت من سريرها بهمة باردة ، 

ألقت بجسدها على السرير وحاولت الاسترخاء

كلّما اغمضتْ عينيها يُعانق طيفه ذلكَ الظلام الدامس ، فيعودُ النور للأرجاء سريعاً كلمح البصر

وذلكَ النور ليسَ من شانه إطلاقاً إعادتها إلى طبيعتها

فبسببه تشعر بالوحدة والألم ..

مزاجيٌّ بطبعه ، يأتي لكنفها متى شاء ، ويخاطبها بما يشاء

لطالما أحبّتهُ بشغف وأرادت أن يكونَ لها فقط وليسَ لغيرها

بالرغم من صفاته جميعها إلا أنها تحبّه

أنانيّةٌ هيَ بِحُبها ، وأنانيٌّ هوَ بتصرفاته 
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

24‏/06‏/2012

الأصعب ."،!


أنتَ أكبرُ أحلامي

وأصعبها تحقيقاً ..!
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

تَوْقْ .~





وكانك تحتويني بل وكان تفاصيلك تسكنني

اتوق لراحة ابدية في كنفك ، ولنظرة فرح من عينيك .

~ كلي حنين اليك ~ 
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

22‏/06‏/2012

اكتشافات .!



لم تعد تكفي ال 5 أو 6 سنوات لنعرف أحدهم بشكل جيّد

أكتشفُ كل يوم أموراً جديدة عن البعض تفاجئني ..!

لذلك في الأيام القادمة سأتوقع الكثير لكي لا أنصدمَ إطلاقاً .."،
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

عنبر "

عنبر بالتفاح 

يا خطير يا خالو

يا قارئ الأفكار 

^^
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

20‏/06‏/2012

" فلّه "



شعورٌ رائع عندما ترى شيئاً ما يكبرُ أمامك بغض النظر عن ماهيّته 

بالرغم من أنها كانت على حافة الموت إلا أنني حاولت بكل جهدي أن أُحافظَ عليها



بعدَ انتظارٍ دامَ حواليْ شهر .. وبعد اعتناء طويل

وأخيراً أول " فلّه " تُزهر
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

اعتياد ."!




إن اعتيادنا يقتلنا ..

تتغلغل كافة التفاصيل في القلب والوريد

 لتصبح مع الهواء تختلطُ بكل شيء

 ليتنا لا نعتاد على شيء .. لا لشيء  !! 

فقط لكوننا نشعرُ بالتعب لمغادرة ما نعتادُ عليه من حياتنا وكأنه سراب ،

 أو لم يكُن ..!

إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

18‏/06‏/2012

توقفوا ..!"


قلبي لم يعُد يحتمل المزيد

لم يعُد يحتمل الصفح المستمر

اعتبرتكم جميعاً الأقربَ لروحي وكياني

خانتني دموعي في وقتٍ كنتُ أحتاجُ فيه إلى أعلى درجات القوة والتحمل

لا تلوموني فإني أشعرُ

بالتعب
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

16‏/06‏/2012

لو ."/



لو أنّك رافقتني

لما أهمّني تواجُد أي أحد آخر

لـ كفاني وجودك أنت فقط ..!
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

ويحهم !!!



ويحهم نشاركهم كافة لحظاتهم ولا يشاركوننا بشيء ،

 اصبحنا نتعلم الكثير شيئا فشيئا والاهم

 كنت اشبه بملكة تلك ثقة من الاعماق
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

14‏/06‏/2012

" الحفلة الرسمية "

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بداية نعتذر على التأخير في تغطية الحفلة الرسمية بسبب الانشغال

كنتُ أعتقدُ أن الفرحة الكُبرى تكمن حينَ النجاح في مرحلة الثانوية العامة ولكن فرحة التخرج أكبر بكثير

أمم لا حدودَ لها تشاركك هذه الفرحة

كان التوجه للحرم الجامعي الجديد الساعة 5 بعد صلاة العصر

تم تجمع الطلاب جميعهم وراء المنصة وترتيبهم حسب الأسماء وفي تمام الساعة السادسة مساءً بدأ الاحتفال

وانتهى في تمام الساعة الثامنة ، تفرق الخريجون للقاء أهاليهم ، وضمن معمعة الفرح العارم ، وبعد تركي لمكاني ، اكتشفت بأن جوالي ليس معي ، فعدتُ كالمجنونة لأرى أين أضعته !!
فتّشتُ عليه جيّداً بلا فائدة فتقدم منّي شاب وسألني " على شو بتفتشي "
فأجبته "  جوااااالي ضاع " بصراحة كنت شوي رح أعيط ^^
فأخرج جوالي من جيبه وأخبرني أنه وجده على الأرض ، شكرته من الأعماااق


وذهبت للقاء أهلي

وجدتهم جميعاً إلا أبي !! فأخبرتني أمي أنه في مكان ما " طابخين شغلة !!! "

بعد أن أدينا صلاة المغرب ، اتصل أبي بنا وتوجهنا لبيت جدتي فكانت المفاجأة أن أبي قد هاتف جميع أعمامي وأحضر " كنااااافة نابلسية " احتفلنا لغاية الساعة الـ 11:30 ثم توجه كل شخص إلى بيته .،

ونترككم مع الصور حسب ترتيب الأحداث

بداية الحفلة الرسمية 
لحظة دخول الخريجين إلى أماكنهم ( أظهر في الصورة )

الخريجون في أماكنهم
أنشودة جامعة النجاح وإطلاق البالونات في السماء

وصلة فنية وتفاعل الخريجين معها

صورة للخريجين أظهر فيها


لحظة التقاط الصور مع أهلي 

الكنافة النابلسية ولا أروع ^^ قبل الهجوم

بعد الهجوم ^^
مرة أُخرى كل الشكر لمن شاركني هذه الفرحة سواء بحضوره إلى الحفل في الجامعة أو بإرسال رسالة قصيرة أو بالتهنئة على جوجل+ ، أو بالاعتذار عن المجيء بسبب الأشغال

دُمتم بفرحٍ وخير


إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

13‏/06‏/2012

هُم لا يطاقون ..!



حينَ تتواجدُ في أماكنَ معيّنة فقط

لا يعني هذا أنك انطوائي أو " غير اجتماعي "

هذا يعني فقط أن هناك أماكناً تحتوي أُناساً لا مكانَ لهم في قلوبنا

أو تواجدهم يبعث رائحة لا تُطاق في الجو

كأنهم سمٌّ ينتشر بسهولة

هُم يتربصون لك ويحاولون الايقاع بك مراراً وتكراراً

فـ ليعيشوا مع أمثالهم 

.،.
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

كـ جميعهم !!



اشتقتُكَ حقّاً

كماء البحر

ونور الشمس

وجمال القمر

ورقة المطر

ونعومة الرمل

اشتقتُك كاشتياقي الدائم المعهود

الذي ما فتئ يُعانقُ قلبي
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

أن ."/!


عندَ تواجدك لا يستطيعُ القلب إلا أن

يخفق

أن

يسعد

أن 

يحلُم

أن يطير ..!
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

12‏/06‏/2012

نُفوس ."!



وكأنها نفوسٌ جُبلت على الحزن والبكاء

غريبةٌ هيَ ، فبالرغم من الكثير من الأفراح التي تحيطُ بأجوائها إلا أنها تتركُ كل هذا لتبحثَ عن الحزن والمشاكل

كيفَ لها أن تحيا هكذا ،!!

وفي كلّ الأحوال هذا ليشَ من شأني

كل ما أعلمه هوَ ، إن كنتِ قلوب لا تحبين أو لا تستطيعين الفرح ، فدعينا نقومُ بذلك دونَ أن " تنغّصي " فرحتنا

دعي الفرح يعانقنا بكل قوّة واستمري في مشاهدتنا وإياك والاقتراب !!!
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

فاضَ وانتهى ..!


لكل شيء حدٌّ معيّن ، ولتعلموا أنّ حدّ الاحتمال عندي قد فاضَ وانتهى

لذلكَ حاولوا التزام الصمت وإلا لن تروا إلا دماراً شاملاً

وسيُنسفُ كل شيء كان وسيكون

حاولوا الانسحاب بهدوء لكي لا أسمعَ أو أشعرَ بصوت أنفاسكم الخبيثة

تلكَ المليئة بالحقد والكراهية .،
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

[ مشهدْ 30 ]


كنتُ أقفُ في جانب الطريقِ حينَ مرّت على خاطري بعض الصور

فجعلتني أفقدُ التركيزَ نوعاً ما ، فإذا بشخص ما يقترب منّي ويدفع بي إلى الخلف

وقفتُ مشدوهةً لما حدث ، وكأنني لم أستوعب ما حصل

نظرَ لي نظرةَ تعجبّ ونطقَ ." هل أنتْ مجنونة ، كدت تموتين ..!"

لم أستطع أن أجيبه أن سؤاله ، تركته يكلّمُني وأكملتُ طريقي

كنتُ في وضعٍ لا يسمحُ لي بالكلام ، فاليأسُ قد أطاحَ بي ولم يعد بإمكاني إكمال حياتي هكذا

رنّ هاتفي ، واذا برقم بيتي ، أجبت ..: " أنا في الطريق سآتي حالاً "

نظرتُ إلى السماء بعيونٍ ممتلئة بالدموع وكأنني أشكو لها ما في قلبي

ثمّ عدتُ إلى البيت ..،
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

10‏/06‏/2012

كَفى ..!



تُؤلمُني أنفاسك فكفى

لم أعُد أقوى على الاستماع لنبضات قلبك بعدَ الآن

اذهب بعيداً عنّي إلى حيثُ الصدى

إلى حيثُ تُؤلمُ غيري وتستحوذُ على تفكير أُخرى

اتركني وحيدةً مع ذكرياتٍ لا بأسَ بها ستُؤنسُني في بُعدك

..
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

08‏/06‏/2012

أحلام ./!



تترددُ بعضُ الأمنيات المستحيلة في فكري

ليتَها تتحققُ لثوانٍ فقط

إحدى أمنياتي تَضُم تواجدك غداً إلى جانبي

أذكرُ أنني حلمتُ بهذا منذ سنينَ مضت ولكنه كان حُلماً معكوساً نوعاً ما

ليتَك تأتي غداً فأراكَ حتّى من بعيد

لا و لَنْ يُغتفرَ عدم مجيئك ، ستُعاقب بأقسى العقوبات وسترى "،
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

05‏/06‏/2012

مُعدي ~


وكأنكَ مرضٌ مُعدي يتسلل إلى جميع خلايايَ بسرعةٍ فائقةٍ ويُسر ..!

لم أُعد أحتملُ تفكيري الدائم بك ولا تساؤلي المستمر عن أحوالك

غادرني يا هذا فجسدي لم يعُد يحتمل المزيد من الأمراض .،’
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

دعوني " إلقاء "

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



في مشاركة سابقة في قسم خفة قلب

كانت مشاركة


وبناءً على طلب منّي ، تفضّل الأخ أمير الكلمات مشكوراً بإلقاء المشاركة

دعوة للاستماع على الرابط التالي

إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

بطاقة .،!



^^
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

04‏/06‏/2012

ضياعٌ مُدقع .."!



هل تركتَهُ من بعدي ..!

أم أنكَ تركتني؟؟!

أتُراكَ أصبحتَ لغيري ؟؟!

أم ما زلتَ تنتظرُ قدومي المستحيل والمُبهم ..!
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

03‏/06‏/2012

ليُغادر أو لتحضرْ ..!


لم أعُد أحتمل تسلل الشوق إلى عروقي

أصبحتُ لا أعي شيئاً ولا أذكرُ شيئاً إلاك

أرجوكَ أخبره بأن يُغادر

أو احضرْ أنتْ

نعم احضر واجلب معكَ ذكريات الأمس الجميل وتفاصيل القادم الأجمل

احضر واجلب معكَ ابتسامةً لطالما زرعتها على شفاهي بحضورك المُتناغم

احضر وامنحني من عبق روحك ونسيم كلماتك

دعني أستعيدُ عافيتي ، دعني أتحسّن ، دعني أطيرُ من الفرح

احضر لتكتمل مراسم فرحي فلا فرح بدونك ،

احضر لتروي روحي وتطفأَ نار الشوق المتأجج فيها

 لتراني عن قُرب ، لتتأمل عيوني من جديد وترى أنك تسكنُ هناك في قصر مشيّد

احضر وكفى غياباً فما عدتُ أحتمل

احضر لكنفي ، لربوعي ، لمنزلك ، لملجئك 

احضر لي ..!

أشتاقُ لمشاغباتي الدائمة معك ، لمحاولاتك المستمرة في إزعاجي والعودة لإرضائي

أشتاقُ لغضبي في حضرتك ولسماع صوت ضحكتك حينها

أشتاقُ لمحاولاتي في إشعال نار الغيرة في قلبك فأذكرُ هذا وذاك لا لشيء سوى لأرى حُبّاً ممزوجاً بالغضب في عينيك

أشتاقُ لأن يخفقَ قلبي بحضورك

أشتاقُ لك ..!

بألمْ وصمتْ ،.
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad

01‏/06‏/2012

حكاياتٌ مُنوّعة }~


آرائكم ، واقتراحاتكم

نستقبلها هُنا وفي +G
إقرأ المزيد ... Résuméabuiyad