10‏/04‏/2012

جلسةٌ قمرية ..~



من خلف ستائر نافذتي الصغيرة ، تسللَ ذلكَ الضوء ، ليبعثَ في نفسي شعوراً مختلفاً هذه المرة

نهضتُ علّني أقتبسُ شيئاً من نوره ، كان القمرُ يتوسطُ السماء ، تماماً وكأنه أمير ، وهناكَ من حوله غيماتٌ بأشكالٍ مختلفة ، والضوء يعبرُ من خلالها ليزيدها جمالاً فوق جمالها .

في تلكَ الليلة تحديداً غادرني النوم ، وتركني أسيرةً للسماء والقمر ، تركني في حيرةٍ من أمري ، والملايين من الأفكار تجول في رأسي ، !

لم أرغب حينها في البكاء ، ولم أرغب في أيّ شيء آخر ، أردتُ أن أستمتع بذلك المنظر فقط ، وأن أستنشقَ الكمية التي أُريد من الهواء النقي ..

وددتُ لو أن روحي تفارق جسدي للحظات لتسبح في السماء ، لتأخذَ شيئاً من ضوء القمر ، ولتعانقَ سواد الليل ذاك ..

أطلقتُ العنان لمخيلتي .. فذهبتْ إلى ما تُريد وإلى أين ما تُريد ، ذهبتْ هُناك حيث تكون ، حيثُ روحك النرجسية ، وقلبكَ الطاهر .

صدقني جميلةٌ هي الكتابة " أحياناً " حينما تحتوي بعض تفاصيلك ، أو بعضَ كلامك ، أو حتى حركاتك ..!

وحينَ تذكرتكَ تحديداً ، توقفت مُخيلتي فجأة وعادت روحي إلى جسدي ، فهيَ لا تستطيعُ تحمّل المزيد من الإرهاق ..

فكما قلتُ سابقاً أنتَ تُربكُني "

ودّعتُ القمر ،

 أرسلتُ له قُبلةً لوتسية .. ومن ثمّ قررت إسدالَ ستائر غُرفتي والنوم ..~

عانقتُ وسادتي وانتظرتُ النومَ علّهُ يُعانق عيناي ،

جــاءَ مُتأخراً ، عندَ حلول الصباح 

كما أنتْ !

هَمسة :- لستُ من عُشاق القمر ، ولكنّه يأسرُني أحياناً .


4 التعليقات:

رامي موسى يقول...

لا يجوز وضع الروح النرجسية مع القلب الطاهر فهما نقيضان . لست من عشاق القمر كل هاذة الكلمات المعسولة والمعطرة باحاسيس زومانسية ولا تعشقين القمر

زهرة اللوتس يقول...

@رامي موسى

ربّما ، لم أكُن أعلم هذا سابقاً ، وعموماً تم أخذ الملاحظة بعين الاعتبار ، وعن القمر لستُ من عشّاقه صدقني ، يجذبني أحياناً ولكن لوقت قصير ..
أهلاً بك ألف :)

Mōhàméd IsLàm يقول...

رااائعة رااائعة جدا
لست أحسن كلـاما كالذّي قلتـــ حتّى أنتقد أو أعقبــ و لكنه حقا راائع ... بوووركتـــ

زهرة اللوتس يقول...

@Mōhàméd IsLàm

وبوركتَ أيضاً ،
سعيدةٌ لأنه نالَ اعجابك ، أهلا بك :)

إرسال تعليق